أسرع حيوان في البرية

في قانون الغاب البقاء للأقوى و الأسرع حيث أن سرعة الحيوان عامل حاسم في الكثير من المواجهات و الهروب من الأعداء لكن يبقى السؤال المطروح من هو الحيوان الأسرع بين جميع الحيوانات البرية الأخرى.

أسرع حيوان في البرية

صاحب لقب أسرع حيوان هو الفهد الصياد أو الشيتا حيث تصل سرعته إلى 110km/h و يعتبر اخطر انواع الفهود على الاطلاق ويعيش في مناطق الفهود في افريقيا وشرق آسيا لكنه يتركز أساسا في افريقيا وهو يشبه الفهد العادي ويتراوح طوله ما بين 112 الى 135 ستميترا فهو أطول قليلا عن الفهد العالي ووزنه يتراوح بين 40 الى 65 كيلوجراماً يطلق على الشيتا. 

اسم الفهد الصياد لأنه يعتبر ملك الصيادين لقدرته على الامساك بفريسته بعد ان ينقض عليها بسرعة فائقة لا ينافسه احد فيها ولا يستطيع الاستمرار في الجري بهذه السرعة أكثر من دقيقة او اذا استطاعت الفريسة ان تجعل الشيتا يواصل الجري أكثر من هذا الوقت فسوف تنجو لأنه لا يستطيع مواصلة المطاردة ويتوقف، والعامل الذي يجعل الشيتا سريعا لهذه الدرجة انه رشيق وله عمود فقري في غاية المرونة لكن العامل المؤثر ان مخالبه عندما يجري لاتنكمش بالكامل داخل اغمدتها بل يبقى جزء منها في الخارج ليحفظ توازنه.
أسرع حيوان في البرية

ويتغذى الفهد الصياد شيتا على الحيوانات التى يقل وزنها عن 40 كيلوجرام مثل الغزلان والخنازير الصغيرة والارانب البرية والثعالب وبعض الطيور كالنعام وقد تتغذى على الحيوانات الاكبر حجما ولكن بشرط ان تتم عملية الصيد فى جماعات ، نشاط الفهد الصياد دائما يكون بالنهار ويعتمد الفهد على حاسة النظر فى الصيد.

لكن للأسف تمت اضافته هذا الحيوان الى قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض حيث تراجعت أعداده بنسبة 90% خلال القرن الماضي، مشيرين إلى أن أقل من 10آلاف من هذه الحيوانات تعيش الآن في افريقيا و 50في آسيا بالقرب من صحراء كافير.

أسرع حيوان في البرية